الخميس، يناير 17، 2008

الفلسطينيون لم يبيعوا أرضهم

تساؤل برئ من بعض المدونين طرح أثناء النقاش في مدونتي شوية كلام و بقت سلطة بيقول ما الفلسطنيين باعوا أرضهم و قبضوا التمن طب جايين يبكوا عليها ليه دلوقت


و دي أكذوبة كبيرة أشاعها الصهاينة عن أهل فلسطين الأبرار و للأسف اللي ما يعرفش تاريخ فلسطين الحقيقي و جهاد أهلها المستميت ضد الإنتداب الإنجليزي و العصابات الصهيونية بيصدق الأكذوبة دي


حأرد عليهم من خلال كتاب من أقيم الكتب اللي قريتها و إسمه

حقائق عن قضية فلسطين بقلم سماحة السيد / محمد أمين الحسيني مفتي فلسطين و رئيس الهيئة العربية العليا و الكتاب ده طبعة 1954م يعني كانت لسه نكبة فلسطين مبقالهاش 6 سنين و كان لسه معانا القدس و الضفة الغربية و قطاع غزة
بيقول ايه

تدل الإحصاءات الرسمية على أن مساحة اراضي فلسطين هي نحو سبعة و عشرين مليون دونم ( و الدونم ألف متر مربع ) و يبلغ مجموع ما إستولى عليه اليهود إلى يوم انتهاء الإنتداب البريطاني في 15 مايو 1948 نحو مليوني دونم أي نحو سبعة في المائة من مجموع أراضي فلسطين على أن ما تسرب من أيدي عرب فلسطين من هذين المليونين لا يزيد عن 250000 مائتين و خمسين ألف دونم أي الثمن 1/8 و كان وقوع الكثير منها لظروف قاهرة و بعضها ذهب نتيجة لنزع ملكية الأراضي العربية و هو ما كانت تقوم به حكومة الإنتداب البريطاني لصالح اليهود وفقاً للمادة الثانية من صك الإنتداب البريطاني على فلسطين و التي تنص على أن من واجب الحكومة المنتدبة أن تسهل لليهود جميع الوسائل لإنشاء الوطن القومي اليهودي

أما باقي المليوني دونم فقد تسربت لأيدي اليهود كما يلي

ستمائة و خمسين ألف 650000 دونم إستولى عليها اليهود في عهد الحكومة العثمانية خلال حقبة طويلة من الأراضي الأميرية بحجة إنعاش الزراعة و إنشاء مدارس زراعية

ثلاثمائة ألف 300000 دونم منحتها حكومة الإنتداب البريطانية لليهود دون مقابل و هي من أملاك الدولة

مائتي ألف 200000 دونم منحتها حكومة الإنتداب البريطانية لليهود لقاء أجرة إسمية و هي من أملاك الدولة

ستمائة و خمسة و ثلاثين ألف 635000 دونم اشتراها اليهود من بعض اللبنانيين و السوريين الذين كانوا يملكون اراضي في فلسطين ( كمرج بن عامر و وادي الحوارث و الحولة وغيرها) وبالتالي يكون 7/8 ما تسرب لليهود من الأراضي التي إستولوا عليها انما تسرب عن غير طريق الفلسطينيين و ما تسرب من الفلسطينيين هو 1/8 من الأراضي بما يساوي 250 ألف دونم أو 62 ألف فدان مصري

على ان الكثير ممن باعوا أراضيهم من الفلسطينيين أو كانوا سماسرة للبيع قد فتك بهم الشعب الفلسطيني

و خصوصاً أن جميع مؤتمرات العلماء و الهيئات الدينية التي كانت تعقد سنوياً كانت تصدر الفتاوي بتكفير من يبيع الأرض أو يسمسر على بيعها و تعتبره مرتداً لا يدفن في مقابر المسلمين و تجب مقاطعته و عدم التعامل معه و قد أصدر مؤتمر الكهنة الأرثوذكس العرب في فلسطين قرارات مماثلة

انتهى كلام مفتي فلسطين

و أرجو أن يكون أجاب تساؤلاتهم عن البيع أما بالنسبة للجهاد فلبطولات شعب فلسطين ضد الصهاينة و الإنتداب الإنجليزي بوست آخر

هناك 18 تعليقًا:

Desert cat يقول...

اوكى يا بشمهندس معلوماتك قيمة وجميلة
بس ده ميمنعش ان فى عملاء فلسطنين وعددهم كتير كمان ده غير انه مذكور " انهم قوم جبابرة " يعنى حتى لو مباعوش ارضهم فالاهالى بيبعوا فى بعضهم وبيشتغلوا عملاء على بعض
تحياتى

أنونيمس يقول...

الاول تسلم ايديك ع المعلومات القيمة

بعدين بص يا بشمهندس فيه اشياء مطلقة
لا ترجع لأسباب وحجج
يعني لو حتى اهل فلسطين باعوها وهما اللي راحو جابوا اليهود مش مبرر لينا اننا نستكين

مروة الزارع يقول...

شكرا على المعلومات دى يا بشمهندس

ربنا يخليك

مهندس مصري يقول...

قطة الصحراء
============
ماشي في عملاء بس نسبتهم كام ؟
لو 0.1% من شعب فلسطين عملاء يبقى فيه 5000 عميل من الـ 5 مليون فلسطيني يعني نسبة لا تذكر
بالنسبة للمقاومين و المجاهدين
ثم بيتم تجنيدهم ازاي
عن طريق اعتقالهم و تعذيبهم في سجون اسرائيل و تهديد كل من لايتعاون بمصير أسود هو و عائلته
اما من يتعاون فسيتمكن من العبور بسهولة عبر الحواجز و الكمائن و سيقبض نقود كثيرة و ستعيش عائلته بمأمن من الإحتلال و جنوده و مع ذلك فالخونة عددهم اقل من ما ذكرت بكثير و بعضهم تم تجنيده قهراً ثم تورط في الخيانة
و هذا لا يغفر له ذنبه فهو خائن مهما كان السبب

و من يكتشف منهم على يد المقاومة يتم إعدامه فوراً
و مع قلتهم لا يجوز التعميم على كل الفلسطنيين
في أيام ما بعد النكسة و طوال السبعينات أكتشفت أعداد كبيرة من شبكات التجسس الإسرائيلية في مصر و المكونة من جواسيس مصريين يعملون لحساب إسرائيل
و لكن لا يجوز ان أعمم فاقول أن كل المصريين خونة
و في لبنان كان هناك جيش لنان الجنوبي العميل الذي قاده انطون لحد و كان يعمل لحساب اسرائيل و كان عدده بالآلاف و لكن لا يجوز أن أعمم و اقول ان كل اللبنانيين خونة
لا يجوز التعميم يا أختي العزيزة
و فلسطين بها أكثر الشعوب جهاداً و صبراً و تضحية

انونيمس
=========
الله يسلمك
و معاك ان كل ارض فلسطين وقف إسلامي لا يجوز التنازل عنها
بس اذا كان التاريخ في صالحنا يبقى ليه ما نعرفوش و ليه نصدق الأكاذيب ؟

مهندس مصري يقول...

مروة الزراع
===========
العفو يا بشمهندسة
ربنا يحفظك
:)

عاشقه الفردوس يقول...

ربنا يبارك فيك ياباشمهندس والله

اللي مضايقني ان فيه ناس دلوقتي بدات تتاثر وتتهز ومبقاش هاممها فلسطين
وحسبنا الله ونعم الوكيل

اللهم اروي بدماءنا ارض فلسطين حتي نعيدها ونصلي بها صلاه اللهم امين

مهندس مصري يقول...

عاشقة الفردوس
==============
و علاج الناس اللي بدأت تتهز و تتاثر و تقبل بإسرائيل هو الحقيقة
التاريخ الحقيق المشرف لينا و المشين للصهاينة
و الدين و معرفة ما قاله الله و رسوله عن اليهود و عن حرب آخر الزمان
و عن انهم ليس لهم عهد و لا ميثاق

عصفور المدينة يقول...

جزاك الله خيرا ولفت انتباهي أول شيء ثمن الكتاب

حاليا تروج هذه الحجج ويبدو أننا نحتاج لإراحة ضمائرنا فنقول إن الفلسطينيين باعوا أرضهم فلسنا ندافع عنها

طيب ولا ندافع عن الأعراض والدماء ولا ندافع عن الأراضي التي لم تبع بعد ويحاول أصحابها مستمسكين أن يموتوا دونها ونحن نخذلهم ونحكم الحصار عليهم

لقد كتبت هذه الأرقام التي ذكرها محمد في عصر لم يتعرض بعد للتشويش واللغوشة الإعلامية التي يصدق الناس كل ما يقال فيها الآن على أنها حقائق مسلمة

وعلى ماذكر في الكتاب أنهم كانوا يعاملون من باع أرضه معاملة المرتد أصبح عندنا معسكران
نحن أصحاب العقيدة مع إخواننا الفلسطينيين المستمسكين ضد اليهود ومن خان ولاذ بهم

زكرياء يقول...

مساء النور صديقي محمد،

بعيدا عن كلمات التجريم و التخوين و كل هذا الكلام الذي ابتعد عن منهجية الحوار، اريد ان اقول انه علينا ان نرى الموضوع من زاوية تاريخية علمية و ان نناقشه بموضوعية بعيدا عن الإنفعالات التى لا تقدم و لا تؤخر.
لا أحد يجادل في ان اسرائيل كيان لقيط و مغتصب و كل هذا الكلام، و انه كان هناك عرب (ايام لم تكن لا فلسطين و لا سوريا و لا لبنان) في نهايات القرن التاسع عشر وبمباركة من بعض الولاه المحليين و الموظفين، يبيعون الأراضي للمستوطنين، هذا الأمر زاد استفحالا بعد دخول الإنتداب البريطاني...الأرقام قد تزيد و قد تنقص عن الذي ذكرته، فعلى كل حال كتاب سماحة المفتي ليس حياديا على الإطلاق مع كل ما يسحقه المفتي من احترام و اجلال، فهو على اي حال من الأحوال طرف في النزاع، و من الطبيعي ان يهون من امر البيع و يهول من امر الغصب و على عكسه فعل اليهود المستوطنون و معهم البريطانيون، الذين هولوا من امر البيع، كعملية دعائية و أخفوا امر المصادرات و الغصب.
خلاصة الأمر، ان الأراضي التي بيعت كانت فقط رأس جبل الجليد مقارنة بالتي نهبت في ٤٨ و ما بعدها و هذا امر لا جدال فيه، و ان اختلفت الإحصائيات و الثين اجروا الإحصائيات .

تحياتي و تقديري
زكرياء

مهندس مصري يقول...

عصفور المدينة
============
و جزاك أيضاً كل الخير
و معك حق إذا كانوا جدلاً باعوا أرض 48 فلماذا لا ندافع معهم عن الضفة و القطاع و القدس و المسجد الأقصى
بس الحمد لله هما ما باعوش

زكرياء
========
صديقي المغربي اللي واحشني جداً تعليقاته

يعني متفقين على المبدأ و مختلفين في الأرقام
و لا يهمك المهم المبدأ نفسه إن اللي باعوا قلة قليلة و الأغلب جاهدوا جهاد بطولي

mermaid يقول...

اشكرك علي الاهتمام اولا
ثانيا اشكرك علي تصحيح المعلومة الخاطئة اللي كانت راسخة عندي

:))

تحيانتي

Ahmed Al-Sabbagh يقول...

شوف يا عزيزى محمد

انا مش هتكلم فى لب الموضوع لأن الكلام اللى انت قولته ده موثق ومفيهوش كلام

بس أأكد على عدة نقاط انت قولتها

اولا : من أحد وسائل اليهود التفرقة

والتفرقة بعدة وسائل منها إشاعة ان الفلسطينين باعو وقبضو التمن

طبعا الكلام ده ممكن ياكل منه أى شعب تانى

انما الشعب المصرى لاموأخذة ما ياكلش من الكلام ده

وحتى لو فى افراد عملو كدة

ده مش هيغير من الموضوع اى شئ

شوية خونة وراحو فى داهية

وبعدين فلسطين ما هياش دولة بندافع عنها وخلاص

فلسطين جزء من قلب كل عربى ومسلم

ومش ملك فقط لعدة اشخاص

دى ملك لكل مسلم وعربى مخلص

ربنا يكرمك يامحمد

وشكرا على مواضيعك الجامدة


أخوك
أحمد الصباغ

appy يقول...

حتى لو باعوا وده بعيد يبقى الناس اللى من زمان مش دلوقتى طيب الكبار غلطوا الشباب عاوزين بلادهم وسيبك من السلطه انا ليه اصحاب فى فلسطين وبيكلمونى كتيرررر وبسمع الضرب وكل حاجه وعارفه شعورهم سيبك من اللى بيتكتب فى المدونات الملخبطه اللى اصحابهم اصلا مش فاهمين هما عاوزين ايه

walaa يقول...

فعلا زى ما حضرتك قولت مفيش فليسطينى ابدا باع ارضه دى اشاعات عايزين يفتتتوا الوحده العربي وخلاص وشكرا لك على الدعوه وعلى هذه المعلومات
ولاء

مهندس مصري يقول...

عروسة البحر
============
لا شكر على واجب
:)

أحمد الصباغ
===========
متفق معاك يا بو حميد
و الله لو عندي سكانر كنت نزلت الكتاب كله على النت
بس حأحاول أنزل منه مقتطفات مهمة في بوستات جاية
:)

آبي
====
بصي يا ستي فلسطين أرض وقف إسلامي لا يجوز التنازل عن شبر منها
و إن شاء الله حترجع لنا

ولاء
====
العفو
بأسعد دايماً بتعليقك
:)

Dr. Kafy يقول...

أفادكم الله يا باش مهندس

الحقيقة إن احنا لا نعرف الحقيقة و نتداول تاريخ مزور أحكم اليهود تزويره و أحكموا نشره و توزيعه و أحكمنا نحن إطباق شفاهنا فسكتنا و إطباق جفوننا فعمينا طوعا عن الحقيقة.

طبعا بما أن اليهود يقومون حاليا بالعمل و نحن نيام فعندما يستيقظ أبناءنا و أحفادنا فإنهم سيجدون ما صنعه اليهود و ما كتبوه فيصدقوه لأنهم لن يجدوا ردا من عندنا.

و سأذكر ملاحظة
حاليا الخرائط المتوفرة لدى مدارس الحكومة عبارة عن معونة أمريكية موجود فيها دولة إسرائيل و لا وجود لفلسطين قد يعلق المعلم و يخبر الطلاب بأن هذه فلسطين لكن الكلام يذهب و يبقى المكتوب و المرسوم. و بعد أعوام تسأل الطالب أين فلسطين فلا يعرف.

هذا مثال واحد و الأمثلة كثيرة و لكن ليتنا نفيق.

Yuq يقول...

الى desert cat
العملاء والخونة لم ولن يخلو منهم زمان ولا مكان ... لا زمان ولا مكان
ودعكِ يا أخيتى من القدح فى أناس لا نعلم عنهم إلا الفتات والبقية من المعلومات عنهم يطرحه لنا الإعلام الغربي المسيس بغرض تشويه صورتهم وأعطاء الايحاء بل والتأكيد على أحقية الصهاينة فى أرض فلسطين .. والعجيب أن منّا وهم كثر من يتلقف هذا الجهل وليسهذا فقط .. بل يجاهد ويصر على نشره وإقناع الاخرين به ومن هنا أتت المصائب ..

بالمنطق الذي يبحث عنه الكل نسأل : ما الذي يدعو الفلسطينيين ان كانوا باعوا أو خانوا ليصبروا على الأذى اليومي الذي يتعرضون له كل يوم وشتى صنوف العذاب من قتل وذبح بيد يهود ومن إهانه وجهل بالحقيقة وتحقير على لسنة اخوانهم العرب؟!!
لا يمكن لشخص تحمل كل هذا على مر 60 عاما ان يكون خائن
يا اخواننا فى فلسطين ان تخلى عنكم المليار فقولوا معنا الواحد القهار وان هدد اليهود بأسلحة الدماار فقولوا معنا العلىّ الجبار

سلالالالالام

Yuq يقول...

[IMG]http://i38.tinypic.com/5tszsi.jpg[/IMG]

قراءة الكتاب لمن يريده
http://www.palestine-info.info/arabic/books/ameen/index.htm