الأحد، نوفمبر 30، 2008

واشنطن تطرد عالما نوويا مصريا وتعيده إلى مصر بعد خدمة 17 عاما في مختبر بيتس بتهمة تهديده للأمن القومي الأمريكي

المختصر / عاد العالم الفيزيائي المصري عبد المنعم الجنايني إلى بلاده، بعد عمله بالولايات المتحدة لمدة 28 عاما، في مجال تصنيع قطع الغيار السفن الحربية النووية، بعدما قضت وزارة الطاقة بطرده من عمله، وإثر خسارته دعوى كان قد أقامها ضدها، اتهمها فيها بانتهاك حقوقه بسحب تصريحه الأمني.
والجنايني (57 عاما)، حصل على الجنسية الأمريكية منذ 20 عاما، وقد تعرض للطرد من عمله بمختبر "بيتس"، الذي ينتج قطع غيار سفن حربية نووية بالقرب من مدينة بتسبرج بولاية بنسلفانيا، في مايو الماضي، بعد أن ظل يعمل فيه طيلة 17 عاما، إثر وقف العمل بأوراقه الخاصة التابعة لوزارة الطاقة في ديسمبر 2007.
ونقلت وكالة "الاسوشيتد برس" عن الجنايني قوله، إنه طرد بقرار اتخذ خطأ بسبب "التعبير عن رأيه ضد السياسات الخارجية الأمريكية، وتحدثه عن سوء معاملة مكتب التحقيقات الفيدرالية للمسلمين".
ولم تفلح محاولته في الحصول على حكم قضائي ببطلان القرار، حيث أقام دعوى قضائية بمساعدة الاتحاد الأمريكي للحقوق المدنية، أكبر منظمات الحقوق المدنية بالولايات المتحدة، على وزارة الطاقة في وقت سابق من هذا العام، لأنها قامت بطرده من عمله، مطالبا معرفة السبب.
وقال مدير الشئون القانونية لاتحاد الحقوق المدنية الأمريكي في ولاية بنسلفانيا، المحامي ويتولد فايس والكزاك، إن "جلسة استماع عقدت في أكتوبر، بناء على الدعوى القضائية التي رفعها الجنايني، لتفنيد ما ادعاه مسئولو وزارة الطاقة بأن طرده جاء بحجة المحافظة على الأمن القومي."
ووفقا للدعوى، فإن مسئولي وزارة الطاقة ومكتب هيئة التحقيقات الفيدرالية سألوا الجنايني عن الحديث الذي أدلاه بخصوص سياسات أمريكا الخارجية، وآرائه الخاصة حول التفجيرات "الانتحارية"، والقرآن الكريم، وأشياء أخرى، لكنه ومحاميه أفادا بأنه لم يدل بأي معلومات تتسبب في فقدانه وظيفته.
لكن وزارة الطاقة زعمت أن "لديها معلومات موثوق بها بأن العالم الفيزيائي يمثل تهديدا أمنيا لمصالح الولايات المتحدة"، وادعت أن الجنايني "متورط في سلوك غير عادي، يشير إلى أنه غير أمين، وغير جدير بالثقة"، معتبرة أن الكشف عن الأدلة سينتهك الأمن القومي.
وقد رفض القاضي تيرينس ماكفيري الأربعاء الدعوى التي رفعها الجنايني، في الوقت الذي أعلن فيه اتحاد الحريات المدنية الأمريكي أنه سيستأنف الحكم
أظن بعد اللي حصل ده لمواطن امريكي بقى له 20 سنة معاه الجنسية الامريكية و طرده من عمله و ترحيله من الولايات المتحدة الأمريكية بدون ما يعرف السبب القانوني لكده و بدون تهمة أكتر من إنه عبر عن رأيه يبقى لازم كل اللي بيقولوا إن أمريكا إتغيرت علشان إنتخبت أوباما يراجعوا نفسهم
أمريكا دلوقتي بتمر بمرحلة زي المكارثية في الخمسينيات لما كان إتهام أمريكي بإنه شيوعي مجرد إتهام بدون أي أدلة كافي لتدميره
نفس الموضوع حالياً بالنسبة للمسلمين لو تم إتهامك بإنك إسلامي متطرف و إنك تعتقد إن أمريكا بتظلم المسلمين يبقى حيدمروك و ملكش دية و لا تنفعك جنسيتك الأمريكية و إقامتك الطويلة هناك و كل إنجازاتك المهنية طوال عملك عندهم

الجمعة، نوفمبر 28، 2008

آخر قصائد أحمد مطر عن أوباما

وصلتني هذه القصيدة بالبريد الإلكتروني و التي يقال انها آخر قصائد الشاعر أحمد مطر عن الرئيس الأمريكي الجديد باراك أوباما


رسالة بالبريد المستعجل

مِن أوباما..

لِجَميعِ الأَعرابِ شُعوباً أو حُكّاما:

قَرْعُ طناجِرِكُمْ في بابي

أرهَقَني وَأَطارَ صَوابي..

افعَلْ هذا يا أوباما..

اترُكْ هذا يا أوباما..

أَمطِرْنا بَرْداً وسَلاما

يا أوباما.

وَفِّرْ لِلعُريانِ حِزاما!

يا أوباما.

خَصِّصْ لِلطّاسَةِ حَمّاما!

يا أوباما.

فَصِّلْ لِلنّملَةِ (بيجاما!(

يا أوباما..

قَرقَعَةٌ تَعلِكُ أَحلاماً

وَتَقِيءُ صَداها أوهاما.

وَسُعارُ الضَّجّةِ مِن حَوْلي

لا يَخبو حتّى يتنامى.

وَأنا رَجُلٌ عِندي شُغْلٌ

أكثَرُ مِن وَقتِ بَطالَتِكُمْ

أطوَلُ مِن حُكْمِ جَلالَتِكُمْ

فَدَعوني أُنذركُمْ بَدءاً

كَي أَحظى بالعُذْرِ ختاما:

لَستُ بِخادِمِ مَن خَلَّفَكُمْ

لأُساطَ قُعوداً وَقِياما.

لَستُ أخاكُمْ حَتّى أُهْجى

إنْ أَنَا لَمْ أَصِلِ الأَرحاما.

لَستُ أباكُمْ حَتّى أُرجى

لأَِكونَ عَلَيْكُمْ قَوّاما.

وَعُروبَتُكُمْ لَمْ تَختَرْني

وَأنا ما اختَرتُ الإسلاما!

فَدَعوا غَيري يَتَبَنّاكُمْ

أو ظَلُّوا أَبَداً أيتاما!

أنَا أُمثولَةُ (شَعْبٍ) يأبى

أن يَحكُمَهُ أحَدٌ غَصبْا..

و(نِظامٍ) يَحتَرِمُ الشَّعبا.

وَأَنا لَهُما لا غَيرِهِما

سأُقَطِّرُ قَلبي أَنغاما

حَتّى لَو نَزَلَتْ أَنغامي

فَوقَ مَسامِعِكُمْ.. أَلغاما!

فامتَثِلوا.. نُظُماً وَشُعوباً

وَاتَّخِذوا مَثَلي إلهاما.

أَمّا إن شِئتُمْ أن تَبقوا

في هذي الدُّنيا أَنعاما

تَتَسوَّلُ أَمْنَاً وَطَعاما

فَأُصارِحُكُمْ.. أنّي رَجُلٌ

في كُلِّ مَحَطّاتِ حَياتي

لَمْ أُدخِلْ ضِمْنَ حِساباتي

أَن أَرعى، يوماً، أغناما

الأربعاء، نوفمبر 26، 2008

مطالب العميد محمود قطري من وزارة الداخلية

إستكمالاً للبوست الماضي شوفوا الفيديو ده و إقرأوا البوستات القديمة المتعلقة بالموضوع ده و بلاش كروتة يا جماعة


و الموضوع كله حقيقي يا جماعة و مفيهوش اي مبالغة بل بالعكس من ساعة ما طلع للمعاش المبكر لغاية دلوقت الحالة بقت أسوأ و بتزداد سوءً كل يوم

الاثنين، نوفمبر 24، 2008

إعترافات ضابط شرطة بمدينة الذئاب


كنت قد تكلمت عن العميد السابق بالشرطة محمود قطري و كتابه إعترافات ضابط شرطة في مدينة الذئاب في هذه البوستات
تحقيق صحفي مع العميد السابق محمود قطري
خبر عاجل الحكم على العميد محمود قطري
لقاء مع العميد محمود قطري

و لكنني كنت أتمنى ان اتمكن من نشر نسخة إلكترونية من الكتاب و لكن لإنني لا أعرف كيفية تحويله من نسخة ورقية لكتاب PDF على النت قمت بإرساله الى نوارة عن طريق احمد الصباغ لكي تكتب عنه قبل سفري مباشرة و لكن و لا حس و لا خبر كان الله في عونها

المهم إنني وجدت مقالة على موقع التعذيب في مصر تتحدث بإستفاضة عن الكتاب و رأيت أن تشاركوني قراءتها

من اعترافات ضابط فى مدينة الذئاب

Submitted by تعذيب on Sat, 2007/10/27 - 17:05.

اعداد- محمد المعتصم

اهمية هذه المذكرات في خطورتها .. وخطورتها انها تصيبك بالصدمة من سطرها الاول وحتي اخر حرف فيها .. انها مذكرات ضابط شرطة يحكي بالتفصيل وقائع ما شاهده بنفسه وما شهد عليه ليختلط فيها الخاص بالعام وتتأكد في النهاية دلالة العنوان الذي اختاره العميد محمود قطري لمذكراته التي حملت اسم "اعترافات ضابط شرطة في مدينة الذئاب " والذي بسببه تم تحويل المؤلف الي نيابة قسم أول دمنهور التي حولتها الي محكمة دمنهور في القضية التي تحمل رقم 512 لسنة 2006 جنح بعد ان قامت إدارة الشؤون القانونية بوزارة الداخلية بتحريك الدعوى ضد "قطري" مطالبة بتحريز الكتاب علاوة علي كتاب اخر له بعنوان "تزوير دولة" الصادر عام 2004 ومازالت القضية منظورة امام المحكمة منذ اواخر 2004 وحتي الان

يبدأ قطري رواية تفاصيل ال24 عام التي قضاها في وزارة الداخلية من خلال كلية الشرطة التي يتم فيها تحويل الضابط من طالب عادي حاصل علي ثانوية عامة - كان من الممكن ان يلتحق بكلية الطب او الهندسة وله اصدقاء وزملاء فصل دخلوها – الي شخص ً آلي .. بلا شخصية .. يحتقر القيم الإنسانية حيث يقول في الفصل الذي اختار له عنوان " كرامتك في الجزمة : لنبدأ من كلية الشرطة والنصيحة الغالية التي توجه للطالب عند دخوله الكلية "عليك أن تخلع كرامتك على البوابة.. وعند خروجك ارتديها مرة أخرى.. إن حالفك الحظ ووجدتها ..

يقوم الطالب في أول يوم له بالجري وهو يتسلم ملابسه وأدواته الميرى الجديدة ويظل يجرى ويجرى حتى يصبح عصير من العرق والتراب والغبار.. هذا ما يسمونه في الكلية الصدمة الأولى حتى ينتقل من الحياة المدنية إلى العسكرية.


حيث يقوم طلبة السنة النهائية بالتدريب في زملائهم الجدد من خلال استقبالهم بالعنف والشتيمة اجري يا عيل اجري يا تلميذ اجري يا..... "شتيمة ميرى" وياويله ياسواد ليله الذي يعترض...طظ فيك وفي ال..

بدأ الطالب في تعلم كيفية ارتداء ملابسه وفرش سريره وترتيب دولابه من الشاويشية بشتيمة لا مبرر لها ويروي قطري واقعة طريفة تتعلق بخلاف شديد حول وضع ما كينة الحلاقة هلي تكون علي يمين فرشة الاسنان ام علي يسارها وبعد مناقشات طويلة قرروا أن تكون على يمينها

أما وجبة الطعام فتكون في المطعم الذي يسمونه (الميس) في منتهى السوء، فالطهي رديء جداً وأشهر الأطباق الكفتة وهي عبارة عن (كتل مكببة براحة اليد وأرز مليء بالحصى) والملوخية بعيدانها وفى إحدى المرات وجد أحد الطلبة فأراً ميتاً ومطبوخاً في طبقه.. وذات مرة وقعت حالة تسمم للطلبة وتم نقلهم للمستشفي وجاء مساعد الوزير للتحقيق فوجد كل شئ نظيف.. وعاد الطعام كما كان في منتهى السوء.

وعند دخول أي رتبة مهما كانت صغيرة إلى المطعم فهذا معناه التوقف الفوري عن الطعام ومن يضبطونه يكمل مضغ الأكل.. فيأمرونه بأن يقف على الكرسي ويقول "أنا طفس.. أنا مفجوع" وفى أحيان أخرى يجعلونه يحمل في يده مغرفة أو رغيف خبز ويجرى بين الترابيزات ويصرخ أنا المفجوع اللي أكلت أكل زمايلى.

ورغم أن التدريبات الشاقة تحتاج إلى كمية جيدة ووفيرة من الأكل فان وقت الطعام لا يتعدى ست دقائق ومع ذلك فممنوع منعا باتا تعامل الطلبة مع الكانتين.


وفي المساء.. يقوم الشاويشية بهجوم على العنابر التي ينام فيها الطلبة بالشتائم الميرى ويبعثرون محتويات الدواليب ويأمرون الطالب بأن يضع وجهه في الدولاب ويجري في مكانه ومن يرمش بعينيه يعاقب بتمارين قاسية حتى يقع على الأرض.وفي الصباح يمسك الشاويش بالبياده ويرزع بها على الدولاب.. مع وصلة الشتيمة المعتادة، ثم يعطيهم ثلاث دقائق لكي يغتسلوا ويحلقوا ذقونهم ويرتدوا ملابسهم ويصطفوا خارج العنبر.. ومن يتأخر يعاقب بالجري حول الطابور لمدة ساعة إلا الربع !

وتتركز التدريبات الحقيقية على طوابير المشاة رغم أنها مسألة شكلية تماماً، فالضابط في حياته الوظيفية لن يمشى خطوة معتادة.هذه الإهانات والبهدلة يعتبرها قيادات الداخلية جزءا أساسيا من العملية التعليمية في الكلية مدعين أن هذا يهيئ الطالب للحياة العسكرية والخطوة التالية لتحطيم كرامة الطالب زرع الخشونة والعنف في شخصيته ضد زملائه.. ففي مباريات الملاكمة اتفق طالبان على أن يتلاكما في الجسد دون الوجه فهددهما المعلم بالرسوب وكانت النتيجة أن تحول تعليم فنون الملاكمة إلى حرب بالأقدام والأيدي حتى يسيل الدم.. وبذلك يتحول الضباط إلى عبيد يتنافسون على إرضاء سيادتهم


ومن الكلية الي الحياة العملية يتحدث محمود قطري راويا ما يحدث بعد نهاية الكلية وبداية المرحلة العملية حيث يقول : عملية تشغيل ضباط الشرطة عملية عشوائية ولا تحكمها أي قواعد وتقلد المناصب يتم بالمحسوبية، والثواب والعقاب غير منطقي لذلك يفعلون أي شيء بما فيه أن يدوسوا على رقاب خلق الله.. فرضا الرئيس في الداخلية من رضا الرب، حتى لو كان أمره مخلاً بالشرف والأمانة. ولأن الثواب والعقاب بلا منطق، فالضابط يضطر إلى التلفيق والكذب وفعل أي شيء حتى ينجو بنفسه، فلو أن رئيس المباحث قام بضبط 30 قطعة سلاح ناري بدون ترخيص، فعلى الضابط الجديد الذي حل مكانه أن يضبط نفس النسبة على الأقل.. وإن زادت يكون أفضل، ولكن لو ضبط أقل منها فتتم إحالته إلى التحقيق أو نقله أو عقابه فيضطر إلى تلفيق تهم إحراز سلاح بدون ترخيص للـ(إللى ملهمش ضهر) وغالبا ما يأخذون براءة في المحكمة لأنه استقر في يقين القضاة أن معظم - إن لم يكن كل- هذه القضايا ملفقة.وكان هناك ضابط مباحث من عادته أن يحضر مواسير مياه ذات أقطار مختلفة ويرسل المخبرين بها إلى ورش السلاح غير المرخصة لكي يحولوها إلى خرطوش أو فرد روسي (مسدسات)، حتى يتم حسابها ضمن مقطوعيته التي لابد أن يقوم بها، ويبحث بعدها عن الذين سيتم تلفيق القضايا لهم، وغالبا يكونوا المجرمين أصحاب السوابق.

ويتحدث قطري عن واقعة اخري في مذكراته عن الامن المصري يقول فيها : وتصل المحسوبية في جهاز الشرطة إلى درجة أن أحد الضباط المسنودين وكان برتبة ملازم أول عينوه في منصب مرموق بديوان الوزارة وكان تحت إمرته 14 سيارة شرطة بأرقام ملاكي، وكان مع عسكري المراسلة الخاص به سيارة يتسوق بها للباشا (يجيب الخضار ويودى العيال المدارس وغيرها).. وتجد في مكتب صغير سبعة عمداء يتناوبون على سيارة متهالكة تتعطل أكثر ما تمشى.

ويفرح الضابط جداً لو تم تعيينه رئيس مباحث قسم أو مركز ويغضب إذا عمل في إدارة الشعبة نفسها، لأنه في الحالة الأولى يتعامل مباشرة مع الجمهور.. فكل طلبات الباشا مجابة لو طلب سيارة سيجدها أمام باب القسم، وقد أهدى أحد المقاولين شقة لرئيس مباحث، وبعضهم يشترى الأثاث لبعض إدارات أقسام الشرطة ويزين المباني من الخارج.


وينتقل قطري للحديث عن عملية ترقيات الضباط حيث يسرد وقائع شديدة الخطورة بينها قصة الضابط الذي فوجيء بنقله الي منطقة نائية وعندما سأل عن سبب عملية النقل عرف ان هناك تقريرا سرياً يؤكد انه على علاقة صداقة مع بائع فول فسأل الضابط وهل منع الفول ؟! فرد عليه رئيس لجنة التظلم بأن بائع الفول ليس على المستوى الذي يصح أن تصاحبه، وخيره بين أن يختار المكان الذي تم نقله إليه أو مكان أبعد؟!

وضابط آخر ظل طوال مدة خدمته يتمنى أن ينقلوه ولو لمدة عام واحد الى موطنه فى المنطقة الساحلية حتى يلم شمل أسرته ولكن وكما يقول المؤلف: دخول جنة رضوان أسهل من النقل الى أى منطقة ساحلية، فهى قاصرة على المسنودين. المهم أن هذا الضابط ضج وقرر التظلم فرفض رئيس اللجنة طلبه صارخا: إحنا معندناش خيار ولا فاقوس. فانفعل الضابط قائلا: أليس من العدل يا باشا أن تعاملنى مثل ابنك وهو موجود الآن فى إعارة خارج البلاد، ونحن تخرجنا معا ولا يوجد فرق بيننا سوى أن سيادتك مساعد لوزير الداخلية.

وتكهرب الجو وذهل الجميع للحظات .. ولكن أحدهم استعاد أنفاسه، وقال: هذا الكلام عيب ولا يصح أن يقال ويجب أن تعرف أن كل ضابط يتم معاملته طبقا لقدراته. وأضاف: عموما نفذ النقل وأعدك فى حركة التنقلات القادمة سوف أنقلك الى المنطقة الساحلية. وبالطبع هذا لم يحدث وخرج الضابط المسكين وهو يردد: حسبى الله ونعم الوكيل.

ويصل التنكيل بالضباط الى درجة لا يتصورها عقل، فقد كان وزير داخلية سابق عندما يغضب على ضابط ينقله الى ما يسمونه المنطقة الثانية ولما سأله أحد رجاله: لماذا لا تنقله الى غياهب المنطقة النائية؟ فرد عليه: يا غبى فى المنطقة النائية سيقضى مدة محددة ثم يعود، لكن فى المنطقة الثانية يمكن أن يقضى كل مدة خدمته. وبذلك لا طال المنطقة الأولى حيث يعيش فيها مع أسرته وأولاده، ولا طال منطقة نائية يعود منها بعد سنوات محددة ويكون له حق النقل بعدها.

وبسبب هذه الوحشية فى التعامل مع الضباط غير المسنودين يتم تشريد أسرهم ماديا ومعنويا وتدميرهم كبشر ولا توجد جهة أو نقابة تحميهم، فهم عرايا بصدورهم فى وجه ظلم فظيع وغير إنسانى، كما أن الإعلام لا يهتم بهم وبمشاكلهم، أى تفترسهم الداخلية فى السر والظلام.


ويعتبرقطري أن المعاش المبكر هو القنبلة التى انفجرت فى قلب الداخلية، فألقى بذوى الخبرة الى الطريق العام وابقى على المسنودين الذين هم فى الغالب قليلو الخبرة وفاسدون، فالمأمور الجاد الذى ينجح فى فرض الأمن بالإصلاح بين المتخاصمين واستخدام الأساليب القانونية فى تأديب المنحرفين دون إهدار كرامتهم قد يفاجأ الجميع بأنه أحيل للمعاش المبكر بسبب خلاف شخصى مع واحد من رؤسائه النافذين أو واحد من المليونيرات الكبار أو أمسك بمجرم له علاقات أو لأن أحد المسنودين طمع فى موقعه.

ولذلك فهذا النظام تستخدمه القيادات فى تخويف الضباط، ولو كان هذا لصالح المواطنين لهان الأمر ولكنه يتم لصالح الكبار، فاللجنة المسئولة عن ترقية الضباط ومد خدمتهم يتم تبادل المصالح بين أعضائها يعنى شيلنى واشيلك .. وحتى يؤكد المؤلف صدق كلامه فانه يطالب بمقارنة ملفات المحالين إلى المعاش بالموجودين فى الخدمة، فهناك من استمر فى الخدمة رغم اتهامهم بتهم مشينة، منهم واحد اختلس 15 ألف جنيه من بونات البنزين وتمت إدانته ولأنه مسنود عاقبوه بالنقل الى منطقة ساحلية ووضع مميز. وآخرون سرقوا 5 كيلو ذهب وهم يفتشون أحد البيوت وتمت ترقيتهم الى مواقع مرموقة.. وثالث كان يروج عملات مزيفة مستخدما العساكر الذين تحت إمرته ولكن والده الباشا سوى الأمر وديا .. وعاشر أطلق الرصاص على مواطن بريء كان يركب سيارة لأن السائق لم يتوقف للتفتيش لأنه لا يحمل رخصة واسرع مدير المباحث واحضر بندقية آلية واطلق منها الرصاص ووضعها بجوار الجثة حتى يقولوا إن القتيل قاوم رجال الشرطة وبالطبع شهد أفراد الكمين بذلك وبالطبع فالضحية مواطن فقير وغلبان ولكن لو كان مسنودا أو ثريا مهما كان مصدر أمواله فانه يجلس فى مكتب أى قيادة كبيرة فى الداخلية ويأتى بالضابط الذى ضايقه ويمسح به البلاط أمامه وقد يحوله الى تحقيق فورى.

وبسبب عدم شعور الضابط بالأمان فى عمله فان السائد بينهم هو ضرورة عمل مشروع خاص يؤمن له حياته أو يتعلق بأهداب الأغنياء عشان يعمل قرشين للمستقبل أو حتى يشتغل عندهم بعد خروجه من الخدمة.


وينتقل المؤلف الى اخطر ما فى الكتاب وهو مهزلة التقارير السرية عن الضباط، والتى تتدخل بشكل فاجر فى حياته الشخصية، يعنى فى غرفة نومه وعلى سريره، تطلب منه أن يطلق زوجته بحجة مثلا عدم ملاءمة مستواها الاجتماعى أو المهنى أو الأخلاقى .. وهناك حالات كثيرة، منها الضابط الذى تزوج مطربة واستدعته قيادات الوزارة وأمروه بتطليقها، فى حين أن الوزير نفسه كانت متزوجا من مطربة ولكنها مشهورة. وضابط آخر طلق زوجته بعد خلافات شديدة وتزوج أخرى بعد قصة حب ولكن القيادات طلبوا منه تطليقها لأن مهنتها الشريفة لا تتناسب مع مستوى الضابط الاجتماعى.


وعلى هذا المنوال تُكتب التقارير السرية ضد الضابط وزوجته وأحيانا ما تكون مستندة إلى شائعات وأحيانا يتم تلفيقها بعلم القيادات ويتم عقابه دون تحقيق مثل أن فلانا تزوج من امرأة ساقطة أو مشبوهة، وبالطبع لا تنال هذه التقارير من المسنودين ولكن من الغلابة. والذين يكتبون هذه التقارير عادة ما يتم مكافأتهم، رغم أنها أحيانا تكون ملفقة ومجرد شائعات ويا سعده يا هناه من يتلقفها ويكتبها. والكارثة تكون أكبر اذا اتهم التقرير السرى الضابط بعلاقات نسائية دون تحقيق أو دليل، فتسوء سمعته وسمعة أسرته وينفض عنه المعارف والأصدقاء وتطلب زوجته الطلاق. وتوفر هذه التقارير العجيبة الحجة للقيادات حتى تنقل بعض الضباط من الأماكن المتميزة وتضع بدلا منهم المسنودين.


ويأخذ التعذيب نصيبه من اعترافات د محمود قطري حيث يشير الي التعذيب كشيء معترف به ومعمول به في كل اقسام الشرطة واماكن الاحتجاز متحدثا عن وسائل التعذيب البشعة قائلا : ومن الوسائل البشعة للتعذيب عمل حلقات حديد فى السقف ويعلق المواطن الغلبان من رجليه مدلى كالذبيحة حتى يحتقن وجهه ويتلون باللون الأحمر من شدة تدفق دمائه الى منطقة الدماغ وهى وسيلة قاتلة. وضابط آخر عبقرى يوصل سلوك كهرباء عدد التليفون القديمة الى الأعضاء التناسلية، ويعترف المتهم على نفسه ليس فقط من الألم الفظيع ولكن ايضا خوفا على ذكورته.

ويروي قطري الاصول التي تتم بها عملية التعذيب المنهجي حيث يقول : تضرب اللطمة بعيدا عن الأذن والعينين، والتعليق له أصول وهى أن تربط يدا المتهم مع بعضهما من الأمام ثم تجلسه القرفصاء وتدخل ركبتيه بين ذراعيه وتأتى بخشبة طويلة وسميكة تدخلها من فوق ذراعيه ومن تحت ركبتيه، فيصبح مكورا ويحمله المخبرون ويضعون نهاية كل طرف على كرسى ثم يضربون المتهم على قدميه اللتين تكونان اعلى من مستوى جسده، ثم يفكونه ويأمرونه بالجرى على البلاط حتى لا تتورم قدماه، واذا حدث ومات المواطن من التعذيب يتم التغطية على الجريمة ويضيع دمه هدرا.


ومن وسائل التعذيب الفظيعة النفخ من فتحة الشرج والوقوف على بطن المواطن بالحذاء وهذا يسبب ألما مخيفا. وفى أحيان كثيرة يقوم الضباط بسجن المواطن فى مكان بعيد عن قسم الشرطة، يعنى فى قسم شرطة آخر أو لدى أحد أحباء الشرطة ومعارفها من الموثوق فيهم حتى لا يصل إليه أحد .. ثم إنهم يكتبون فى دفاترهم أنه خرج مثلا ولا يعرفون عنه شيئا وفى أحيان كثيرة يفعلون ذلك والمواطن مسجون لديهم .ويصف المؤلف محاضر التحرى بالبشاعة- وعنده حق- فهى تتيح للضباط صلاحية سجن أى إنسان، والأكثر سوءا هو الحبس الاحتياطى وهو عار على جبين الشرعية والدستور والقانون، فهو يتيح سجن المواطن يوما أو يومين بدون أى مبرر وكذلك الحبس الاحتياطى الذى يتيح بنصوص قانونية حبس المتهم قبل أن تثبت إدانته مدة تصل الى سنتين، والسبب فى هذا التأخير هو تكدس القضايا واذا تم تحديد الجلسة فبسبب كثرة القضايا وتكدسها وإرهاق القاضى فلا يدرس الأوراق ويأخذ بالظاهر

و جهاز الشرطة لا يعرف شيئا غير التعذيب لاكتشاف الجرائم، فالجميع ينظر الى الضابط الذى يعذب بمهارة على أنه يبذل مجهودا مضنيا - يا حرام- وبالطبع يستحق المكافأة عليه، ولكن اذا كان حظه سيئا وانكشف الأمر وتحرك الإعلام يضحون بنفس الضابط الذى يتباهون به فى غمضة عين ويقدمونه الى محاكمة ويخربون بيته ويقولون طبعا إنه حالة فردية وأن جهاز الأمن بخير. والغريب أن معظم الضباط يبررون جرائم التعذيب البشعة بالقول اذا كنت أنت المضار من الجريمة هل كنت ستعترض على تعليق المتهم وتعذيبه

ويتسائل قطري – ونحن معه - هل منطقى أن يتقاضى مساعد للوزير 200 الف جنيه شهريا فى حين أن هناك ضابطا مرتبه لا يزيد على 400 جنيه؟! ويروى واقعة مؤثرة، فقد تعرض ضابط صغير لظلم فظيع ولكنه رفض أن يتقدم بطلب لنقله والسبب هو أنه يتناول فى مكانه ثلاث وجبات على حساب الوزارة وبذلك يوفر ثمن طعامه ويستطيع دفع أقساط شقته التى سيتزوج فيها.


إذن الضابط خائف من النقل وخائف من العقاب الظالم وخائف من أى خطأ لمرءوسيه يتحمله وهو خائف على زوجته وأولاده الذين يعيشون بعيدا عنه وخائف على مرتبه الذى لا يكفى حياة كريمة له ولأسرته ... أى انه خائف خائف.. فكيف يستطيع توفير الأمان للمواطن؟!


وينتقل قطري الي مفاجأة مرعبة وهى أن الشرطة تصنع المجرمين ؟ فقد تكونت معاهد سرية غير مرئية تتميز بإنتاجها الوفير من المجرمين المسنودين ذوى السطوة وهم المرشدون، ويلتقطهم ضباط المباحث من المجرمين الذين يتوسم فيهم الخيانة، يقربه منه حتى يوقع بزملائه واحدا تلو الآخر سواء كان مذنبا أم لا حتى يحظى بالرضا السامى للضابط وهذا معناه ممارسة نشاطه الإجرامى فى حراسة الشرطة نفسها، فالضابط يستفيد من القضايا التى يوفرها له المرشد، فمن جهة يغطى الحصة التى يطلبها منه رؤساؤه ومن جهة ثانية يظهر كفاءته وبالتالى ترقيات ومكافآت تعتمد فى الحقيقة على كفاءة المرشد الذى يطالبه الضابط بحصة ايضا من القضايا وهذا يجعله يوقع بالأبرياء أو الذين بينه وبينهم خلافات من أى نوع حتى يرضى سيده. ولا يجوز فى العرف المباحثى القبض عليه لأى سبب ويصل الضباط الى اتفاق وهو أن كل واحد منهم يتغاضى عن مرشد زميله. أما اذا غضب الضابط على مرشده لأى سبب فستكون نهايته حتما فى السجن دون سابق إنذار، والضابط يؤمن بضرورة أن يظل المرشد خائفا حتى ينفذ له ما يريده.


ويفجر قطري مفاجأة خطيرة مفاجأة جديدة وهى أن بعض الضباط يأخذون نسبة من المضبوطات سواء كانت مخدرات أو سلاحا أو غيره وعادة يستعينون بها فى تلفيق قضايا حتى يكملوا الحصة المطلوبة منهم من الجرائم


الم نقل لك من البداية ان اهمية هذا المذكرات في خطورتها وخطورتها في انها تصيبك بالصدمة .. ولهذا اصيبت الداخلية بالصدمة وصادرته بعد نزوله الاسواق بساعات


الخميس، نوفمبر 20، 2008

في حاجات غريبة بتحصل في بلوجر

مدونة ضي القمر بتاعة كيارا إتحولت لموقع إباحي
و هي مش قادرة تخشها دلوقت و لا تعدل فيها
و البوستات بتاعة نوارة إختفت من أرشيف مدونتها جبهة التهييس الشعبية
و المدونة بتاعة شهروزة مش قادرة تخشها و مش لاقيه حساب الجوجل الخاص بيها بالكامل
كيارا عملت مدونة جديدة و سمت نفسها مولان
بس كل القديم بتاعها ضاع
اما نوارة فعايزة تنقل لوورد بريس
و آدي طريقة نقل المدونة من بلوجر لوورد بريس
إضغط هنا
اما شهروزة فالعلم عند الله
هو في إيه ؟
انا عامل نسخة إحتياطي على الوورد برس
لكن مش عارف أدون هناك و مش عارف اضبط شكل القالب هناك و السايد بار و العداد بتاع الزوار و الريدر
انا تايه هناك و ياريت حد يدلني و يعلمني و ينوبه فيا ثواب
يمكن نتحوج للوورد بريس بجد
و هل نقدر نخاطب جوجل نستفهم منه و على أي إيميل ؟

الأحد، نوفمبر 16، 2008

و كده 100 لون و كده 100 لون و الكل سيربح المليون :)

شكراً لـ طفاطيفو على رفعه الفيديوهات القيمة دي و مدونته للفيديو دايماً بتعرفنا كل جديد و مهم و إن كنت اتمنى منه إنه يكتب ملخص لمحتوي الحلقات الطويلة و رأيه فيها
المهم

محمود محيي الدين وزير الاستثمار .. وتوزيع البلد على المواطنين .. في العاشرة مساء


بيقول إيه بقى سيادة الوزير
بيقول لكم حيوزعوا مجاناًعلى كل مواطن فوق الـ 21 سنة صك - ورقة يعني - عبارة عن محفظة مالية فيها بعض اسهم من الشركات المملوكة لقطاع الاعمال العام
و بيقول الشركات العامة دي حتتقسم لأربع مجموعات
مجموعة لن يتم بيعها نهائياً و لا توزيع أي اسهم منها مثل قناة السويس مثلاً
و مجموعة ستحتفظ فيها الدولة بنسبة 67% من الأسهم و حتوزع على الشعب 33% من أسهمها
و مجموعة ستحتفظ فيها الدولة بنسبة 51% من الأسهم و حتوزع على الشعب 49% من أسهمها
و مجموعة ستحتفظ فيها الدولة بنسبة 30% من الأسهم و حتوزع على الشعب 70% من أسهمها

و كل واحد فوق الـ 21 سنة حيآخد صكه في إيده و يبقى حر فيه
يبيعه بقى و لا يشتري عليه صكوك غيره هو حر بس الكلام ده مش حيحصل غير بعد إصدار القانون المنظم للعملية دي في خلال سنة
يعني سنة واحدة و بعدها كل واحد منكم يقفش الصك بتاعه في إيده و غير مسموح ببيع الصكوك سوى للمصريين فقط
المهم اكتر بقى إن قيمة الصك حتكون كام ؟
بضع مئات من الجنيهات
يعني مش حتوصل لألف لحلوح يا مواطن منك له لها لها له
يعني ما تحلموش احلام كبيرة و الحداية مش حتحدف كتاكيت و عمر الحكومة ما كانت حتعمل زي صابر الطيب - هاني رمزي - و ترزع كل واحد مليون جنيه في إيده
لا الحكومة حبيبتكم خايفة لأحسن تجي لكم صدمة من الفرح فحتديكم المبلغ اللي تقدروا تتعاملوا معاه يا مواطن منك له

الصك ده بقى مش حتقدر تفكه لأسهم و تتعامل معاه كأسهم فرط غير بعد مرور سنة على استلامك له و ساعتها بس تحطه في البورصة و تبتدي تتعامل على اسهم محفظتك دي بقى بيع و شراء
و انتوا عارفين البورصة غدارة و ممكن بلعبة واحدة من الكبار تلاقي نفسك خسرت الجلد و السقط زي ما حصل مع ناس كتير قبل كده
طيب و اصول الشركات دي من أراضي و عقارات و منقولات مين يتحكم في بيعها و شرائها الله اعلم بس أكيد حيكون الحكومة بما إنها صاحبة النصيب الأكبر في معظم الشركات و متحكمة فيها و في سياسة إدارتها
طيب مين يضمن إن الحتيان الكبار ما يشتروش من كل الغلابة صكوكهم برخص التراب و يحتكروا بقية البلد اللي محتكرينها بالفعل
برضه لا ضمان من أي نوع
طيب إيه اللي حيفهم الشعب الغلبان طريقة اللعب في البورصة ؟
و بعدين الناس المغتربين اللي زيي كده نظامهم ايه ؟ بيقول اللي مش حيآخد الصك بتاعه في خلال سنة حيتحول لصندوق الاجيال القادمة
طيب نظامه ايه الصندوق ده و فلوسه حتروح فين و تتصرف أرباحه على مين ؟ العلم عند الله برضه
في مناقشات و آراء كتير مفيدة إتقالت عند نوارة في البوست ده حد بيفهم في الاقتصاد يفهمني و الإنطباع العام إن الناس خايفة و شبه متأكدة من إن الموضوع ملعوب كبير من الحكومة علشان تخلي الشعب يبيع بقية القطاع العام بنفسه و ترفع الحرج عن نفسها و يبقى مفيش حد أحسن من حد و زي ما الحكومة باعت الناس باعت برضه
الله اعلم
بس الموضوع غامض و مريب خصوصاً إننا عمرنا ما تعودنا من الحكومة على حاجة كويسة
عموماً الفيديو بتاع الحلقة رغم طوله الشديد ( ساعة و نص ) لكنه مهم جداً شوفوه و بصوا على آراء الناس عند نوارة و بعدها قولوا لي فهمتموا ايه ؟
و اسيبكم مع صابر الطيب و محاكمته و هو بيتكلم على حقوقنا الدستورية




و مشهد بيع المال العام في مصر بالمزاد العلني و اللي قرب يبقى حقيقة لكن يا عالم حيبقى مزاد و السعر يزيد و لا مناقصة و السعر ينزل في الارض

السبت، نوفمبر 15، 2008

بنجيب مياه الشرب هنا إزاي

فين ايام مصر ايام ما كان الواحد بيفتح الحنفية و يشرب منها و يملأ منها مياه الشرب علطول
هنا المياه بنشتريها من محلات البقالة في جراكن كبيرة و بعد ما تخلص بنملأها من محطات مياه بخرطوم فيه مسدس شبه بتاع محطة البنزين بالضبط و نفضل نملأ فيها كل ما تخلص لإن مياه الحنفية لا تستخدم في الشرب و لا الطبيخ و بتستخدم في الإستخدامات التانية
لا و كل ما المياه بتاعة الشرب ما تخلص لازم تروح تملأ المياه و لولا إن في عربية مع واحد زميلي كان زمان الواحد شال الجراكن التقيلة دي و مشى بيها مسافة طويلة
:)
شوفوا الصور و قارنوا بين هنا و مصر

الخميس، نوفمبر 13، 2008

اغتيال عالم سني بارز بإقليم بلوشستان على أيدي المخابرات الإيرانية

مقال منقول من هنا

المختصر / في حلقة جديدة من حلقات الاضطهاد التي يتعرض لها أهل السنة في إيران، أقدمت عناصر من المخابرات الإيرانية على اغتيال أحد علماء السنة البارزين في إقليم بلوشستان ذي الأغلبية السنية شرقي إيران.
وقالت صحيفة "جمهوري إسلامي" المحافظة في عددها الصادر اليوم الثلاثاء: إن الشيخ "علي دهواري" اغتيل على أيدي المخابرات الإيرانية، أثناء رجوعه إلى بيته بعد صلاة المغرب يوم أمس الاثنين في مدينة سروان.
والشيخ "علي الدهواني" من خريجي كلية الحديث بالجامعة الإسلامية في المدينة النبوية. وله عدة مؤلفات في التوحيد والعقيدة. وكان مدير دار الحديث (الإمام البخاري) وخطيب الجمعة فيها.
وقالت الصحيفة إن "أسباب هذه الجريمة وهوية المسؤولين عنها مجهولة". ونقلت عن مصادر وصفتها بالمطلعة دون أن تكشف عنها تأكيدها "أن هذا العمل الإرهابي ارتكبته جهات تريد مواجهة بين السنة والشيعة".
حملة اعتقالات في صفوف علماء السنة:
وفي شهر سبتمبر، شهد إقليم بلوشستان حملة اعتقالات واسعة في صفوف علماء السنة وطلاب العلوم الدينية، نفذتها ّ عناصر من جهاز المخابرات الإيرانية (إطلاعات).
وقد تصاعدت هذه الحملة في أعقاب قيام السلطات الإيرانية بهدم جامع ومدرسة الإمام أبو حنيفة في مدينة زابل في 27 أغسطس الماضي. وقام عناصر من جهاز المخابرات الإيرانية (إطلاعات) في التاسع من رمضان الماضي بمداهمة منزل الشيخ محمد يوسف واعتقاله، وذلك أثناء توجهه إلى عمله بجامعة دار العلوم الإسلامية في مدينة زاهدان مركز إقليم بلوشستان.
وجاء ذلك بعد يومين من قيام الأمن الإيراني باعتقال 12 رجل دين وناشطًا ثقافيًا في مدينتي زابل وزاهدان.
ومن بين الطلبة الذين جرى اعتقالهم, أقارب لمدير جامع ومدرسة أبي حنيفة الشيخ حافظ محمد علي شه بخش الذي اعتقل عقب تهديم المدرسة المذكورة، ومن بينهم صهر كبير علماء أهل السنة في إيران الشيخ عبد الحميد.
والمعتقلون السبعة هم: مولوي يوسف إسماعيل زهي (صهر كبير علماء أهل السنة في إيران), محمد عمر بلوش (شاعر), محمود گله بچه (حارس مسجد جامع في مدينة زابل), محمد علي گله بچه (ناشط في مؤسسة الخليلي الثقافية في زاهدان), عبد الرحمن شه بخش ونور محمد شه بخش (شقيقا مولوي حافظ محمد علی مدير مدرسة الإمام أبو حنيفة), عبد الکريم شه بخش (ابن شقيقة الشيخ حافظ محمد علي شه بخش), عبد القادر نارويي, عزيز الله نارويي, محمد حسين خليلي (مسئول مؤسسة الخليلي الثقافية) ومحمد رضا رخشاني.
من جهة أخرى، أصدرت محكمة رجال الدين في مدينة مشهد (مركز محافظ خراسان) مذكرة استدعاء للشيخ عبد الحكيم العثماني أحد أساتذة جامعة دار العلوم الإسلامية في مدينة زاهدان.
ولم تذكر المحكمة سبب الاستدعاء، لكنها دأبت في الآونة الأخيرة على توجيه مثل هذه الاستدعاءات لرجال الدين السنة ومن ثم حبسهم دون توجيه تهمة محددة لهم.
التطرف الشيعي ضد السنة تضاعف في عهد نجاد:
وفي بداية الشهر الجاري، كشفت صحيفة إيرانية عن عمليات اضطهاد واسعة تمارسها الحكومة إزاء أهل السنة في إيران, مشيرة إلى تهديدهم للحكومة بمقاطعة الانتخابات الرئاسية المرتقبة إذا لم يكف النظام عن انتهاك حقوقهم.
وقالت صحيفة "روز" الإيرانية في عددها الصادر يوم السبت (1/11): "إن سنة إيران هددوا على لسان المولوي عبد الحميد، أحد رجال الدين السنة البارزين في إقليم سيستان وبلوشستان، بمقاطعة الانتخابات الرئاسية إذا استمر النظام بما وصفه بانتهاك حقوق السنة".
وانتقد عبد الحميد ما وصفه بإصرار بعض الجهات الفاعلة في النظام على تطبيق سياسة التمييز الطائفي المذهبي، وقال: "إذا واصل هذه السياسة فإننا قطعًا لن نشارك في الانتخابات القادمة".
ووفقًا لتصريح المولوي عبد الحميد فإن التطرف الشيعي لبعض المؤسسات قد تضاعف في عهد أحمدي نجاد، وتم تخريب مدارس دينية تابعة لأهل السنة وتصاعدت المواجهة بين جماعات من الطرفين، خاصة في إقليم سيستان وبلوشستان.
وسخر عبد الحميد من ادعاء أجهزة الإعلام الحكومية بشأن تصاعد ما تم وصفه بخطر الوهابية والسلفية في إيران، متسائلاً: أين هذا الخطر؟!! وهل تخريب المدارس الدينية لأهل السنة كان بذريعة مثل هذه الاتهامات؟!
اضطهاد السنة في إيران:
ودعا عبد الحميد إلى إطلاق سراح جميع الناشطين السنة، وقال: "إذا كنتم تزعمون أنكم مؤيدون للوحدة فعليكم أولاً إطلاق سراح أبنائنا والكف عن ممارسة القمع والكبت ضدنا".
وتمنع إيران منذ عام 1936، أية أنشطة لأهل السنة على أراضيها, بينما تسمح لليهود بأداء شعائرهم بحرية تامة.
وتبلغ نسبة أهل السنة ثلث السكان في إيران أي حوالي 15 إلى 20 مليونًا, إلا أنهم يمنعون من إقامة ولو مسجد واحد لهم في طهران العاصمة وغيرها من المدن الكبرى. وبالإضافة إلى أنهم محرومون من أبسط الحقوق، فإنه يمنع إسناد أي مسؤولية لهم، بل ولم يعين حتى الآن (باستثناء عهد خاتمي) أي عضو في الحكومة.
وفكك النظام الإيراني تكتلاً لأهل السنة كان قائمًا في عهد الحكومة السابقة داخل مجلس الشورى.
وأضاف عبد الحميد أنه يمنع أيضًا تعيين أي مسؤول عسكري سني في القوات المسلحة، بل يتم سؤال أي مريض يدخل المستشفيات عن مذهبه ودينه.
واعترض عبد الحميد على ذلك مخاطبًا المسؤولين بالقول: "نحن إيرانيون, ولنا الحقوق المدنية والسياسية الكاملة، ومن حقنا أن نطالب بالعدل والمساواة. نحن لسنا معادين للنظام، ونؤكد على وحدة البلاد والدفاع عن أراضيها وسيادتها, ولم نسئ للشيعة بتاتًا، فلماذا هذا التمييز؟! ولماذا كل هذا القمع وعمليات الإيذاء والذل؟! تأكدوا أننا لن نتخلى عن عقيدتنا ولن نترك وطننا ولن نتنازل عن حقوقنا, وسندافع عنها بكل قوة وصلابة مهما فعلتم بنا".

المصدر: مفكرة الإسلام

الثلاثاء، نوفمبر 11، 2008

لقاء القناة العاشرة الإسرائيلية مع أجهزة أمن محمود عباس في الخليل

هذا اللقاء التلفزيوني يفضح عمالة قوات الأمن التابعة للرئيس ابو مازن في مدينة الخليل و عموم الضفة الغربية و كيف أن مهمتها ليست حفظ الأمن و لكن القضاء على مقاومة الإحتلال الإسرائيلي و حماية الإسرائيلين بالدرجة الأولى

ثم نجد بعدها من يساوي بين فتح و حماس و من يلتمس للسلطة العميلة في رام الله الأعذار و يختلق لها المبررات رغم أن الحقائق واضحة و صريحة و صادمة و فاضحة و مخزية للغاية
شاهدوا الفيديو و أنتظر تعليقاتكم بعدها
و حسبنا الله و نعم الوكيل

الاثنين، نوفمبر 10، 2008

شعبان عبد الرحيم يغني لأوباما

إستكمالاً للبوست اللي فات :)
شعبان زي ما غنى قبل كده لمبارك و لبوش و لغيرهم سواء مدحاً او قدحاً فالمرة دي حيغني لأوباما
شوفوا اصل الخبر هنا
و آدي كلمات الأغنية
:)

أنا شايف الإبتسامة والفرحة ع الوشوش
اياك بارك اوباما ما يكونش زي بوش

مين يعرف ولا يعلم في ايه جوه النفوس
بلاش من بدري نحلم لا يكون الحلم كابوس

خلينا زي ما احنا ما الهم خدنا عليه
راح بوش وجه اوباما ايه يعني هيحصل ايه

لسه فلسطين محتله والحرب في العراق
والناس عايشه في مذلة وعداء يجيب عداء

مهما هيعمل اوباما ويلف شمال ويمين
لا يرجع الحريري ولا حتي الشيخ ياسين

عرفات مش جاى تانى اللى عاش ايام سواد
ومات والكل عارف بحركات من الموساد

يا عربى الف سلامة يا عربى يا عينى عليك
قاعد مستنى اوباما علشان ياخد بأيديك

ولا بوش ولا اوباما هيفكروا ابدا فيك
يا عربى مفيش غير ايدك هى اللى راح تحميك

بوش يخرب بيت سنينه باعنا وضيعنا سنين
وأوباما الناس فاكرينه هيكون صلاح الدين

ما هو بوش ابن المجنونة شعللها في كل مكان
افغان وعراق وغزة واخرها سوريا كمان

هيعمل ايه اوباما في مصايب بوش وابوه
ما سابوش مكان في العالم الا ما خربوه

مجاعات وأزمة مالية وخراب ودمار وحروب
اهو غار ابن المؤذية وسايبها لنا ع الطوب



الخميس، نوفمبر 06، 2008

الرئيسين مبارك و اوباما

انا كنت نشرت الفيديو ده قبل كده


لكن حاسس إنه لا زم يتنشر تاني
بجملة الزفة و المولد بتاع الحزب الوطني و الزيارة اللي ممكن يزورها لنا
و اللي بيقولوا إن الشعب بيكره الريس يشوفوا مطرب الشعب الأول بيقول له إيه
لا و لا الكلمة اللي في الآخر اللي إتعمل في مصر ما إتعملش من ايام محمد علي ناقص ايه تاني يتعمل فينا
مع ملاحظة إن الرئيس مبارك هو صاحب المركز التالت من حيث طول مدة الحكم في تاريخ مصر بعد كل من رمسيس التاني في المركز الأول و محمد علي في المركز التاني
و بعدها الاقي اللي فرحان قوي بأوباما و عمال يتنطط من الفرحة
يا جماعة ده راح عيط قدام حائط البراق ( اللي هما مغتصبينه و مسمينه المبكى ) و قال امن اسرائيل مقدس و هي حليفنا الإستراتيجي و قال حينسحب من العراق علشان يركز في ضرب أفغانستان و باكستان و قال لو الجيش الباكستاني مش عارف يقضي على الإرهاب إحنا حنخش عندهم و نقضي عليه و نجيب أسامة بن لادن من قفاه حتى لو جبنا باكستان عاليها واطيها
و حيتفاوض مع سوريا و إيران علشان ينفذوا اللي امريكا عايزاه بالأدب لكن لو الأدب مانفعش هو ساعتها قال إنه حيكون مضطر لإستخدام القوة ضدهم
يعني الراجل مش هو المنقذ و لا حاجة
سيبنا منه و خلينا مع ريسنا أحنا
و إيييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييه

الثلاثاء، نوفمبر 04، 2008

أخيراً حيزور بلدنا الزيارة الموعودة


أخيراً الرئيس مبارك حيزور بلدنا الزيارة الموعودة
إقروا الخبر ده في البديل
إلغاء مباريات الدوري.. ونقل مدارس.. وطائرات هليوكوبتر تحلق في سماء البحيرة استعدادا لزيارة مبارك
و راجعوا انا كنت كاتب ايه على الإستعدادات السابقة لزيارته اللي ما تمتش
زيارة حسني مبارك و سوزان لمدينتي دمنهور و رشيد

و ربنا يستر علينا
دي الأوبرا اللي حيفتتحها في ميدان الساعة بدمنهور

و ده شكلها زمان قبل الترميم و جنبها مجلس المدينة
و مبنيين من زمان قوي شوفوا حجر الأساس
لفهم اوضح و مزيد من التفاصيل اقروا الخبر و البوست القديم الموجودين في اللينكات اللي فوق و بلاش كروتة :)

السبت، نوفمبر 01، 2008

ايه البجاحة في الكذب بتاعة المحامية نجلاء دي

انا النت كان فاصل عندي لمدة يومين تقريباً
دلوقتي حلقة نهى في قناة الحياة قطعت الشك باليقين
و حطت جواز السفر بتاعها في عين الكل و اللي بيوضح انها لاجئة فلسطينية من اب فلسطيني و ام مصرية و من مواليد ليبيا
و طلعت المحامية كدابة
و محصلش اي حاجة في فرنسا اصلاً
و المحامية نجلاء دي ما قدرتش تنطق و لا ترد بكلمة قدامها لكن فالحة قوي في الكذب ببجاحة منقطعة النظير لما تكون لوحدها
أنا مكنتش متخيل إن في ناس ممكن تكذب بالصفاقة دي و نهى رشدي تبقى غلطانة لو ما سجنتش نجلاء دي هي و نبيه
لإن المفروض اتهام الناس و رميهم بالباطل ما يمرش بالساهل كده
و المفروض يدفعوا تمن إفتراءاتهم
و لا ايه ؟
ثم المحامية دي تبع المجلس القومي للمرأة
مش عارف ايه مصلحة الدولة في تحطيم اي امل عند الناس انهم ممكن يآخدوا حقهم بالقانون و لا لازم نرجع لقانون الغاب و كل واحد يآخد حقه بدراعه