الثلاثاء، مارس 08، 2011

تحذير هام من العقيد / عمر عفيفي خطة أمن الدولة لتخريب البلد

تحديث:-
أهو الخطة بتتنفذ حالياً 
اللي هدم الكنيسة في أطفيح و استخدم بلدوزر المجلس المحلي هو امن الدولة و ثبت إن اللي كان بيحرض الـ19 فرد اللي هاجموا الكنيسة هما 2 واحد مخبر أمن دولة و التاني عميل لأمن الدولة
و اللي قتل 2 مسلمين في أطفييح علشان يولعها هو أمن الدولة
و كل الناس في أطفيح سواء مسلمين أو مسيحيين ضد اللي حصل ده و متأكدين إن اللي ولعها في الناحيتين هو أمن الدولة
و اللي ولع خناقة طائفية في منشية ناصر هو أمن الدولة
و البابا شنودة بيتعاون مع مخطط أمن الدولة بسكوته المريب ده على مظاهرات طائفية بينما كان بيمنع المسيحيين من المشاركة في مظاهرات الثورة الوطنية
لابد من سرعة حل جهاز أمن الدولة و إعتقال كل أفراده من أكبر لواء لحد أصغر مخبر و يتحاكموا كلهم و مش حتلاقوا واحد نضيف فيهم و ما خالفش القانون
كلهم مجرمين و لما يترموا في السجون و نخلص منهم كلهم ساعتها نشتغل على نضافة في بناء البلد تاني


وصلتنا حالا معلومات مؤكده من مصدر موثوق به   أن الأيام القادمه ستشهد مخطط أجرامي لإحداث بعض الأغتيالات لشخصيات عامة لم تتحدد بعد  كما ستشهد أعمال أجرامية ضد كنائس وضد الأقباط لأثارة البلبله والفتنه الطائفيه...... محاولة اسقاط حكومة شرف وتقليص دور وسيطرة وزير الداخلية   أحداث بعض التمرد داخل معسكرات الأمن المركزي وفرق الأمن   أغتيال رموز من جماعة الأخوان المسلمين أو رموز اسلاميه دينية لها شعبية   محاولة التخلص من بعض قيادات الداخلية وضباط الداخلية بالأغتيال   أثارة البلبله في الوزارات وتدعيم المطالب الفردية والفئوية   إعدام الأدلة علي كل ما يدين ضباط أمن الدولة واغتيال من لديهم معلومات أو نفذوا عمليات معهم   عدم تواجد ضباط امن الدولة في منازلهم قدر المستطاع وعدم التردد علي الأماكن المعتاد ترددهم عليها مع أرسال أسرهم بعيدا عن محل أقامتهم المعتاده   تدبير خروج بعض ضباط أمن الدولة من الحدود الغربية والجنوبية وميناء السويس وسفاجه ومعبر رفح بشكل منفرد وبجوازات سفر مزورة سيتم تجهيزها بمصلحة الجوازات علي ان تلحق بهم أسرهم بعد نجاح عملية الخروج لهم   نقل عملات  للخارج من فئة 100،200،50 جنيه في كونترات لتدبير معيشتهم بالخارج   التخلص من اللواء حسن عبد الرحمن وهشام ابو غيده وحبيب العادلي ومن يتوقع التحقيق معهم قدر المستطاع وبأستخدام عملاء مدنيين داخل السجون   وانتهي حاليا ومنذ قليل إجتماع لعدد 42 ضابط بأمن الدوله باحد ضواحي القاهرة وتم خروجهم بشكل منفرد لعدم أثارة الأنتباه  لم يتمكن مندوبنا من التسجيل للإجتماع لأنه علم انه يتم تفتيش كل المتواجدين ومنع دخول الموبايلات لمكان الأجتماع وتم تفتيش الجميع لبعضهم البعض بكل دقه وحزم لأنعدام الثقة   كنا نتابع نتيجة الأجتماع مع أحد مصادرنا بجهاز أمن الدولة والذي تعاون معنا قبل وأثناء الثورة   وكان من اهم عوامل نجاح الثورة وسنكشف عن بطولاته في الوقت المناسب   وستكشف الأيام القليلة القادمه صحة تلك المعلومات أم لا وأرجوكم طباعة والأحتفاظ بها   العقيد/عمر عفيفي   مقتبس من جروب شباب 25 يناير

هناك 3 تعليقات:

فاروق سحير ( فاروق بن النيل ) يقول...

كلامك ممكن يكون صحيح
لكن لاتخاف على الثورة
مهما فعلوا فإن الله سبحانه وتعالى أيدها بنصره"ويكيدون كيدا وأكيد كيدا
فمهل الكافرين أمهلهم رويدا " صدق الله العظيم

مهندس مصري يقول...

فاروق بن النيل
===============
ربنا ينصرنا على كيدهم و يرد كيدهم في نحرهم

أحمد البستاوي يقول...

كلامك صحيح
شنودة خاين
http://www.youtube.com/watch?v=FQ29Mplxsmo
بغض النظر عن التنويم المغناطيسي اللي الراجل ده بيعمله بصوته الرزيل
شنودة مستفيد و شيخ الأزهر مستفيد إن ما كانشي من مبارك فمن نظام مبارك
كلهم خاينين