الاثنين، يناير 31، 2011

وثيقة سرية من مكتب وزير الداخلية : خطة تخريب البلاد في جمعة الغضب

وثيقة: وزارة الداخلية المصرية خططت لإثارة الفوضى أثناء تظاهرات "جمعة الغضب"

ويكيليكس بالعربي -  كشفت وثيقة وصلتنا أن وزارة الداخلية المصرية وضعت خطة لإشاعة الفوضى واعمال السلب والنهب أثناء تظاهرات جمعة الغضب المطالبة برحيل النظام المصري, وأن النظام المصري كان يراهن على خوف المتظاهرين وتراجعهم نتيجة لإظهار فلتان البلاد وسقوط الأمن.

وقال الوثيقة الصادرة من مكتب وزير الداخلية المصري ان الخطة تقضي بنشر عناصر مخربة والدفع لها مقابل اثارة أعمال الفوضى بالتزامن مع انسحاب متعمد ومقصود لقوى الشرطة والأمن من الشارع.

وكشفت كذلك عن أساليب معتمدة لبث الاشاعات عبر وسائل الاعلام المصرية والخارجية حول أعمال سلب ونهب وتراجع أمني وبواسطة أصوات نسائية.

وكانت عدد من وسائل الاعلام المختلفة قد نشرت بالفعل خلال الفترة الزمنية المنصرمة منذ تظاهرات يوم الجمعة أخباراً بخصوص فلتان أمني منذ مساء الجمعة الماضية وأعمال اعتداء على مرافق حكومية وعامة بما في ذلك اقتحام للمتحف المصري واحراق لعدد من المباني, وقالت احدى تلك الأنباء أن عددا من مطلقى النار ليلة السبت كانوا يجوبون الشوارع باستخدام سيارات الشرطة المصرية.

ورغم عدم التأكد من صحة هذه الوثيقة إلا أن البزوغ المفاجئ والسريع وظهور أعمال تخريبية بشكل مباغت بالتزامن مع استمرار المظاهرات يفتح في أقل الأحوال باب التساؤل حول تورط النظام المصري في تلك الاعمال سعياً منه لثني المتظاهرين عن مواصلة مسيرتهم و اجبارهم على التراجع عن مطالبهم تحت اعتبارات أمنية.

نص الوثيقة:
وزارة الداخلية:
مكتب الوزير
تعميم رقم 60/ب/م
سري وهام للغاية

الموضوع: خطة التصدي للمظاهرات الشعبية
الاستراتيجيات

1- السماح بالمظاهرات بالمرور في شوارع مدن وقرى الجمهورية وذلك اعتبارا من تاريخ . وعدم اعتراض مسيرتهم وتوخي الحذر الشديد في اطلاق النار الحي والرصاص المطاطي والقنابل المسيلة للدموع الابأمر من المختص يذلك حسب جدول الاختصاص المدون لديكم.

2- توظيف عدد من البلطجية والدفع لهم بمبالغ مجزية والاجتماع بهم في دورهم وفي مواقع التجمعات وعلى انفراد من قبل العناصر المصرح لها بذلك دون وجود صفة رسمية بذلك وتوضيح خطة الانتشار حسب الجدول المرفق للموقع المعنون بـ 1 وابلاغهم بوقت التحرك وخطة إشاعة الفوضى التدرجية المذكورة في البيان,

3- مراقبة أفراد التنظيمات والأحزاب والتنسيق مع المطابع ودور النشر وأجهزة الاتصالات وفرض سجل كامل بالرسائل والمكالامات الصادرة والواردة وتوضيح فحواها بتقرير مباشر حال تلقيكم المعلومات.

4- سيتم قطع وسائل الاتصالات (موبايل - انترنت) اعتباراً من الساعة السادسة صباحاً من يوم الجمعة الموافق 28/1/12011 مع الابقاء بالخدمات الأرضية لذلك يجب على جميع المكلفين من ضباط وأفراد استخدام أجهزة الاتصالات اللاسلكية اليدوية والـكد أنها في وضع التشفير.

5- خطة نشر افراد الشرطة ورجال المباحث والعناصر الأمنية بالزي المدني وحسب المرفق المعنون بـ2.

6- حصر مسيرة المظاهرات يوم الجمعة الموافق 28/1/2011 في الميادين العامة والرئيسية وقطع المظاهرات في حال وصولها إلى مناطق التحذير حسب الخريطة المرفقة المعنونة بـ3.

7- التأكد من تسليح أفراد العناصر المنية بالزي المدني بعصا خشبية وهراوات حديدية صغيرة الحجم (يدوية) لاستخدامها في القبض على العناصر الرئيسية المتواجدة في المظاهرة دون إظهار لأي عنف.

8- إطلاق الرصاص المطاطي والقنابل المسيلة للدموع دون استخدام الرصاص الحي والتنبيه بذلك غلا في الضرورة القصوى.

9- اظهار عجز جزئي اعتبار من الساعة الرابعة عصر يوم الجمعة المذكورة لقوات الشرطة لإظهار تفوق المظاهرات والسماح بتغلغل عناصر البند 2 لإحداث فوضى محدودة اثناء المظاهرة وحسب الخطة المتفق معهم بذلك.

10- الانسحاب التام لقوات الشرطة والأمن المركزي ولإراد تنظيم المرور والحراسات وجميع فئات الضباط والأفراد المختصين لحماية المواقع الحكومية والشركات والمؤسسات مع ارتداء الزي المدني والتواجد بجانب الطرقات وحول الأشجار والانخراط بين خطوط المنظمين للمظاهرات وبين مواقف السيارات دون التدخل في أي ظواهر سلبية ودون الكشف عن الهويات الخاصة بهم وعدم التدخل في الشارع حتى يتم ابلاغكم بذلك.

11- إفراغ مراكز الشرطة من الأسلحة والذخائر والمسجونين ونقلهم إلى السجن المركزي ووضعهم تحت حراسة مشددة وادخال افراد الأمن الخاص والعناصر الأمنية إلى السجون بدلا منهم وعناصر الاحياء وافراد المتابعة والبحث الجنائي والمتعاونين من المخبرين.

12- بث الاشاعات عبر جميع وسائل الاعلام بوجود اعمال سلب ونهب وذلك بالاتصال من قبل العناصر النسائية على جميع وسائل الاعلام المختلفة مع سماع قوي لحالات الهلع والبكاء وحسب خطة بث الاشاعات المرفقة لكم.

13- بث رسائل مباشرة عبر أفراد او رسائل غير مباشرة بتوزيع منشورات لوسائل الاعلام الخارجية فقط خاصة المتواجدة بالقرب من الأحداث بوجود اعمال نهب وسلب وتكسير لبنوك ومحال تجارية ومراكز شرطة تزامنا مع خطة انتشار البلطجية بالبند 2 وذلك لبث حالة من الهلع والرعب لدى الششارع العام ووجود مطالبة أهلية وشعبية لتواجد رجال الجيش والأمن العام وعامة الشعب بالتواجد في هذه المواقع.

14- اصدار تلميحات مباشرة وغير مباشرة عبر اجهزة الاعلام الداخلي والخارجي بتشكيل لجان حماية شعبية داخل الاحياء وذلك لتوجيه افراد المظاهرة إلى التوجة إلى مواقعهم دون فرض القوة من قبل الجيش.

15- ارسال اشاعات مغلوطة وكاذبة عبر جميع الوسائل لمحطات الاعلام الخارجي فقط ويتم تصحيحها من قبل محطات الاعلام المحلي وذلك لكسب الثقة من قبل العامة لصرف الانظار عن هذه المحطات وتشويه سمعتها في جميع الاتصالات الوارده الى محطات الاعلام المحلي.

16- بث الاشاعات القوية عبر جميع وسائل الاعلام المحلي والخارجي بوجود فوضى عارمة وهروب المساجين وتحديد اعداد وهمية كبيرة وكذلك مسجلي الخطر وانهم شوهدوا داخل الاحياء السكنية.

17- مطالبة جميع الشعب عبر جميع وسائل الاعلام بتشكيل لجان شعبية تسهر ليلاً نهاراً لحماية الأحياء وتكوين المطالبات من قبل اصوات نسائية من عناصر الامن حسب ما تم الاتفاق عليه في الجتماع السابق معكم.

18- متابعة الوضع ميدانياً من قبل العناصر الامنية المدنية والرفع لنا بأعداد المتظاهرين التقريبي ومعرفة مواقعهم لارسال مجموعة بند 2 الى احيائهم حتى يتم امتصاصهم وافراغ المساحات من المتظاهرين.

19- اتصالات مكثفة ومكالمات وتواجد شخصي لدى جميع وسائل الاعلام يظهر تحسن ملحوظ بعد تواجد اللجان الشعبية لحماية الاحياء والمجمعات السكنية والتجارية.

20- البدء باظهار التلاحم مع القيادة تدريجياً وذلك بإظهار بعد الشعارات في الوقت المحدد وحسب ما يتم ابلاغكم به.






الأربعاء، يناير 26، 2011

يوم 25 يناير في دمنهور

منقول من موقع إخوان البحيرة
 العشرات من أبناء القوى السياسية المختلفة وأبناء مدينة دمنهور والعشرات من شباب جماعة الأخوان المسلمين في مظاهرة حاشدة أمام مسجد التوبة بمدينة دمنهور بمحافظة البحيرة والتي انضم لها العشرات من الرجال والنساء مرددين الهتافات الرافضة لاستمرار النظام الفاسد وحكومة التزوير رافعين المطالب التي اتفقت عليها القوى السياسية

وقد ردد المشاركين العديد من الهتافات الموحدة التي اتفق عليها المتظاهرين ومنها : "ثورة ثورة حتى النصر ثورة في كل شوارع مصر" ، "ارحل ارحل عنا يا ظالم" ، "ثورة ثورة يا مصريين على حزب المجرمين" ، "تحيا مصر .. تحيا مصر" ، "يا حرية فينك فينك .. الطوارئ بيننا وبينك" ، "مش هنخاف مش هنطاطي .. إحنا كرهنا الصوت الواطي" ، "شعب تونس يا حبيب .. شمس الثورة مش هتغيب" ، "بالروح بالدم .. نفديك يا وطن" ، "ارفع صوتك قول للناس .. إحنا كرهنا الظلم خلاص" ، "لما شعب تونس قام .. هرب اللص والمدام" ، "حد أدنى للأجور .. قبل الشعب ما كله يثور" ، "حقي ألاقي شغل وأعيش .. والملاليم ما بتكفيش" ، "يلا يا شعب عدي الخوف .. خلي الدنيا تصحي تشوف" ، "شعب حضارة ومجد سنين .. مش هيطاطي ليوم الدين" ،"يسقط يسقط الاستبداد" ،"حد أدنى للأجور قبل ما الشعب يثور"

.وقد رفع المتظاهرين العديد من اللافتات والصور التي توضح اعتداء الشرطة على المواطنين بالضرب والسحل وأخرى ترفض تصدير الغاز لإسرائيل وثالثة تطالب بحد أدنى للأجور 1200 جنيه ، ورفع أيضا لافتات مكتوب عليها 25 يناير يوم الحرية ، 25 يناير صرخة المصري ، مطالبنا احترام حقوق المواطن .

واستمرت التظاهرة وسط حصار امني ثم تحرك المتظاهرين بقوة وفي صفوف منظمة إلى مسيرة كبيرة انضم لها العشرات من الاهالى مرددين الهتافات فقامت قوات الامن بالتعدي على بعض المشاركين من إرهاب المواطنين الذين رفضوا الانصراف نهائيا وبدء ضباط امن الدولة الذين انتشروا بكامل عددهم في شارع عرابي بإرهاب المواطنين وهو ما رفضه الاهالى وكادت أن تحدث اشتباكات عنيفة إلا أن الجميع اكد أن أبنائنا وإخواننا وانطلقت المسيرة حتى قام جهاز امن الدولة باستدعاء 3 سيارات امن مركزي وقاموا بعمل تشكيلات عسكرية كبيرة لتغلق شارع عرابي تمام وهنا أصر المتظاهرين على افتراش الأرض مرددين هتاف "بالروح بالدم نفديكي يا مصر" .




المظاهرة في دمنهور كانت أضعف من مدن تانية بس دي بداية و طريق الألف ميل بيبدأ بخطوة
عاشت مصر حرة

كيف تفتح المواقع المحجوبة ؟

نظراً لحجب موقع تويتر في مصر و التوقعات بحجب الفيس بوك أرجو من الجميع تحميل برنامج هوت سبوت شيلد لفك حجب المواقع
لتحميل البرنامج إضغط هنا
و بعد تثبيت البرنامج على الجهاز إفتحه و إضغط إتصال و حتتمكن من فتح أي موقع
عاشت مصر حرة

الأحد، يناير 16، 2011